الثانوية الأولى مقررات للبنات بخليص تطلق مبادرة «الوقاية غاية»

أطلقت الثانوية الأولى مقررات للبنات بخليص صباح اليوم الأربعاء الثامن عشر من شهر ربيع الأول لعام ١٤٣٩هـ، مبادرتها التوعوية التطوعية تحت مسمى مشروع الوقاية غاية التوعوي التطوعي، المندرج تحت مبادرة صاحب السمو الملكي أمير منطقة مكة المكرمة خالد الفيصل -حفظه الله- كيف نكون قدوة بملتقى مكة الثقافي، بتشريف وحضور من رئيسة الشؤون التعليمية بمكتب تعليم خليص الأستاذة  زكية الصبحي ووفد من المشرفات التربويات من المكتب، وبإشراف ومتابعة من قائدة المدرسة الأستاذة مها عمر الحربي، وفكرة وتخطيط معلمة الكيمياء الأستاذة أسماء الصعيدي.
هذا وتم اختيار المتوسطة الثانية للبنات بخليص، لتكون مسرحًا لفعاليات المرحلة الأولى.

تهدف المبادرة إلى نشر ثقافة الوعي الوقائي في المجتمع التعليمي والمحلي حتى تصبح غاية لتربية جيل قيادي واعٍ.
ويشمل العديد من الأهداف التفصيلية، من أهمها:


- نشر ثقافة الوعي الوقائي في المجتمع التعليمي والمحلي.


- التدريب على الإسعافات الأولية والخطوات الصحيحة لمواجهة الأخطار المختلفة ” كالاختناق والتسمم والإغماء والكسور والحرائق” بالطرق السليمة.


– تنمية الوعي حول الغذاء الصحي والمشروبات الصحية طبقًا للمواصفات الطبية.


- تنمية مهارات الطالبات وإبداعاتهن وتعزيز الثقة بالنفس.
– تفعيل ساعة النشاط باليوم الدراسي.

– تفعيل مبادرة ارتقاء عن طريق عقد الشراكات المجتمعية لدعم المشروع.
كما يسعى المشروع إلى تعزيز العديد من القيم ومن أهمها “القيادة، الانتماء، والمبادرة”


ويتمحور حول الوعي والتدريب والوقاية.
ويتضمن المشروع ثلاثة أركان أساسية، عرضت كالتالي:


– ركن السلامة أولًا ويشمل الحرائق ومخاطرها، “طفايات الحريق أنواعها واستخداماتها”، وأنواع الحروق وطرق علاجها، والأخطاء الشائعة في علاج الحروق، بإشراف وكيلة شؤون القبول والتسجيل الأستاذة ليلى المزروعي، ومنسقة الأمن والسلامة الأستاذة حنان شاووش.


- ركن في بيتنا مسعف ويشمل الإسعافات الأولية، علاج حالات الإغماء، والتسمم، والاختناق، بإشراف المرشدة الطلابية الأستاذة عائشة الصاعدي ورائدة النشاط الأستاذة نهى الغانمي.


– ركن صحتك تهمنا ويشمل التوعية الصحية، الوجبات السريعة وأضرارها، السعرات الحرارية والرجيم الكيميائي، المشروبات الضارة وأنواعها، والأصباغ المستخدمة في الأطعمة، بإشراف معلمة الكيمياء الأستاذة أسماء الصعيدي.

هذا وتنوعت أدوات التنفيذ لتشمل التجارب الفرضية، العروض العلمية، الندوات والمحاضرات، المنشورات والتطبيقات العملية والتقنية والبث المباشر …”


 كما أشرفت وكيلة شؤون المعلمات الأستاذة بدرية الصبحي على سير العمل والأستاذة فتحية الطياري على تنسيق الخطط والتقارير، وتولت منسقة الشراكة المجتمعية الأستاذة مها الصحفي جانب التنسيق مع الجهات المشاركة.

وفي الختام توجه فريق عمل المشروع بالشكر والتقدير للشركاء الداعمين وتقديم شهادات الشكر والتقدير لهم وتكريم الأستاذة منيرة المغربي قائدة المتوسطة الثانية للبنات بخليص على حسن الاستقبال وكرم الضيافة، ولأخصائية الأنف والأذن والحنجرة من مستشفى خليص العام الدكتورة سناء فوزي على مشاركتها البناءة في المشروع والأسر المشاركة، وجامعة جدة فرع خليص، وجمعية البر بخليص، ومستشفى خليص العام، والدفاع المدني، ومؤسسة الصافي للسلامة، وصحيفة غران الإلكترونية، ومركز نسما للخياطة، ومركز فتاة غران، ومؤسسة تأثير النجاح.


هذا وأعربت الأستاذة زكية الصبحي عن شكرها وتقديرها لفريق العمل بقولها: سعدت اليوم بحضور افتتاح مبادرة المدرسة الثانوية الأولى مقررات “الوقاية غاية” والتي تعنى بالتوعية بمبادئ السلامة والصحة العامة، وتسعى لإحداث تغيير حقيقي يجذِّر ويعمِّق الوعي بمفاهيم الأمن والسلامة والصحة المدرسية وتؤسس بمهنية عالية لشراكة فاعلة بين المدرسة والمجتمع، استقطبت المدرسة من خلال هذه المبادرة طيفًا واسعًا من الشركاء الفاعلين الداعمين وقبل ذلك عملت بوعي على تعزيز قدرات طالباتها وتمكينهن وتوسيع مداركهن وإكسابهن مهارات الحوار والثقة العالية بالنفس، فكان المخرج بحق مهرجانًا من الإبداع والإبهار والإثراء، شكرًا بحجم العطاء للقائدة المبدعة مها عمر الحربي ولفريق عملها الرائع المتمكن، شكرًا للمدرسة المستضيفة المتوسطة الثانية بقيادة القائدة المتميزة : منيرة عبدالمعتني المغربي وفريق عملها المضياف، شكرًا لقرة العين ومصدر الفخر والسعادة وردات المستقبل اليانعات بناتنا الطالبات ولكل من دعمهن ومكَّنهن فقد أبدعن وأبهرن وملأن القلوب والأبصار فخرًا وأملًا .

 

تعليق واحد على “الثانوية الأولى مقررات للبنات بخليص تطلق مبادرة «الوقاية غاية»

هيا النمر

عمل رائع مبدعه يا استاذه اسماء كعادتك.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.