محافظ الجموم يرعى زراعة 500 شتلة ويتفقد “الزراعة المائية” بشامية عسفان

رعى محافظ الجموم سعادة الأستاذ عمران الزهراني ، زراعة 500 شتلة شمال الحديقة العامة على مدخل (المقيطع – الشامية) بمركز عسفان، وذلك ضمن برنامج مشترك بين بلدية عسفان وفرع الزراعة بالجموم ، حيث يأتي ذلك ضمن مبادرات الوزارة لزراعة ٤ ملايين شجرة  حتى عام ٢٠٢٠ في مختلف مناطق المملكة ، بهدف مكافحة التصحر وزيادة الغطاء النباتي.

وقد شارك في هذا البرنامج مدير الإدارة العامة للزراعة بمنطقة مكة المكرمة الدكتور عمر حسن الفقيه ، ورئيس بلدية الجموم المهندس عمر العصيمي ، واعضاء من المجلس البلدي ومدير فرع الزراعة بالجموم الأستاذ سالم البشري ، ورؤساء ومدراء الإدارات بمحافظة الجموم.

وشارك في التشجير طلاب مدارس عسفان وتمت زراعة 500 شتلة، وقال الدكتور عمر حسن الفقيه إن إدارة الزراعة بمنطقة مكة قد نجحت في زراعة أكثر من ثلاثة آلاف و500 شتلة، وسوف تستكمل في الفترة القادمة المزيد من زراعة هذه الشتلات لزيادة الغطاء النباتي بمنطقة مكة .

بعد ذلك تفقد سعادة محافظ الجموم ومرافقوه الزراعة المائية بالشامية بعسفان، حيث زار مزرعة متخصصة في هذا المجال، واستمع إلى حديث مفصل عنها بعد أن تجول فيها.

وتعتمد الزراعة المائية أو “الهيدروبونيك” على التخلي عن التربة الطبيعية، بمكوناتها من الطمي والطين، واستبدالها بتربة اصطناعية من الأنابيب والأحواض المصنوعة من الصوف الزجاجي، تضخ فيها كمية من الماء والمحاليل المزودة بالمغذيات المعدنية اللازمة لنمو النباتات التي توضع في فتحات علوية على طول الأنابيب، ويتيح نظامها إعادة تدوير المياه.

ويرى متخصصون أن الزراعة المائية هي الحل الوحيد أمام المملكة لاستعادة مكانتها الزراعية بعدما تصحرت أراضيها، وانتشر الجفاف فيها، إذ يمكنها من تحقيق الاكتفاء الذاتي من المحاصيل وتوفير فرص عمل، وحفظ الموارد المائية، وتحقيق فوائد بيئية واقتصادية واجتماعية.

واتجهت وزارة البيئة والمياه والزراعة أخيراً إلى دعم الزراعة المائية، ترشيداً لاستهلاك المياه، وخصوصاً في ظل شح مواردها المائية، وارتفاع استهلاك السعوديين منها الذي بلغ 20 بليون لـ3 سنوياً، يزيد منها استيراد غالبية الخضراوات من الخارج، وبدأ التفكير في التخلي عن الزراعة التقليدية واعتماد أساليب حديثة لإنتاج محاصيل بكثافة وجودة عالية، واستهلاك أقل للمياه، وقد بدأت الطائف في تطبيق التجربة عام 2012، ثم حائل، والآن تم عمل مشروع “الهيدروبونيك” بقرية الشامية التابعة لمركز عسفان بمحافظة الجموم.

وخلال جولة سعادة المحافظ بعسفان؛ زار بلدية عسفان؛ حيث أشرف على توقيع اتفاقية شراكة مجتمعية بين فرع الزراعة بالجموم وبلدية عسفان، حيث وقّع عن بلدية عسفان رئيسها المهندس عمر العصيمي، وعن الزراعة مدير فرع الزراعة بالجموم الأستاذ سالم البشري .

             

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.