معشوقتي

ألقى الشاعر الأستاذ حسن مصلح الأنصاري قصيدة بحفل اليوم الوطني 87 بمحافظة خليص، تحت عنوان «معشوقتي» قال فيها:

ســوالــفٍ لابـن المــلوح فـي هـــواه

حــد الجــنون العـشــق ســوّا به ســواه

 

ذكره بقــي ما غاب مع طول الـمـدى

والله يـعــلم وش صــوابه وش خـــــطــاه

 

تاريــخ مــع ليلى وســردٍ للــقـــصص

وأخـبــار تــرويـــها على الـنـاس الـــرواه

 

لكــنها مضــرب مـثــــل للعــاشقـــين

اللــي لــهــم فـي عفــة الحـــب وصـفاه

 

أحـــيــان أكــذبها واقــول مـبــالــــغة

وأحـــيــان أصـــدقــها وكــلٍ فــي ســراه

 

حـتى وقعــت بخطوتي وسـط الشرك

واونســت جـمـر الشوق وأحرقني لظاه

 

غــرقـت واغــرقني هــواي بـلـــــجّـته

مــا شـفـت فـي بحـر الهـوى زورق نجاه

 

عانيت عـشــر أضعاف مـا عـاناه قيس

وأطـعــمـت مــر العشق مـخــلوط بـحلاه

 

وصـــف الـجــنـون شـوي مما صـابـني

والله مـا ألــوم القــلـــب لـو بيــح خـــفاه

 

لـــكــن أنـا ليــلاي غـيـر وغـيــر غـــيــر

مـا هــي عـلـى وصـف الـبشـــر ولا حلاه

 

مــزيــونةٍ فيــها مــن الـخــلق الــرفـيع

ومـن الجمــال اليوســفي فــي منتـــهاه

 

خــلـتـني أبــدع فـي الــغــزل وكتـابته

وأنـــا مــــــن أول لا أجــــيــــه ولا أبــــــاه   

 

إن جــيــت أوصـفـهـا تـحــير عـبـــارتي

والـبـوصــلـة مــا عــاد تـثـبــت فــي اتجاه

 

جبـيـنــها مــثـــل البــدر وســط الشـهر

جــوف الـظـــلام اللــي تهــدّل مــن قـفاه

 

والعنــق عـنــق الـريم مـلــهـوفة حـشا

والعــين عيــن الظــــبية اللي في فـــلاه

 

والـقــد مــيـــاسٍ لـيــا هــب الــهــــوى

قـــام يتــثنى وانتــــشر غـــالي شـــــذاه

 

تـبـغـــون أكمــلها .. وأزيــد أوصــافــهــا

أخــاف بــعــض النــــاس مـا نـلـــقى دواه

 

لكــنكــم بالهـون يا خــضــر الــقــلــوب

مـانــي مـن اللــي لا لـــقـى دربٍ مشــــاه

 

مـعـشـــوقتي رفــرف عـلمها بالســما

والـسـيــف والــتـوحـيـد منقـــوشــة عـــلاه

 

ســيــفــيـن والنخـــلة شعــارٍ للـكـــرم

والـــحـــزم والــعـــزة وظـــل لـمــن نــصـاه

 

عــشـقــتها وإنـتــم معــي تهـــوونـــها

يــوم إن بــعــض النــاس شــرّق بــه هـواه

 

هــي دارنا هــي فــخــرنا هــي عـزنا

أغــلى وطــن والــروح تــرخــص فــي غــلاه

 

هــي قبــلة الإسلام مـــهــد رســـالته

ورجـــالـــهــا بــالـــعـــلــــم للأمــــة دعـــــاه

 

وفي كـل شان ( إلهم ) مـراتب عـاليه

مـثــل الـنـــجــوم اللــي تلالا فــي سـمــــاه

 

ثــبــت دعــايــم حكــمـهـا عبد العــزيز

وأســس لــهــا الـمـنـهــاج يـــوم الله عطـــاه

 

بــالعـــدل والـحـكــمـة وعزمٍ ما يلــين

حــكّــم كـــتـاب الله وســنــة مـــصــطـــــفاه

 

حـــقــن دمــاء الـمسلــمين وصــانــها

الــــكــل بــايــــع لــــه  ويــعـــلــن لــــه ولاه

 

مــرحـــوم يا عـودٍ جـمـع شمل الوطن

الله يـــوم الــحـــشـر يـحــســن لــه جـــــزاه

 

وعــيــاله صــقــورٍ على الـهـده ضــروا

( إليا ) كــفــخ صـقــرٍ مــا يـتـعـب في عـشاه

 

ســاروا عـلـى نـهــجـه ولا حــادوا أبـد

بـنـــيٍ بــنـــاه الــعـــود مــا يــخــــلــف بنـــاه

 

سـعــود وفــيـــصل وخــالـد مـــضـــوا

وفــــهــد رحـــل وأخــوه عــبــد الله مــــعــــاه

 

الله يــرحــمـــهـم ويـغـــفر ذنـــبـهــــم

ســبــحـــانـه اللــي مــا يـخــيـب مــن رجـــاه

 

والــيـــوم سـلمــان الحكــيم يقـــودها

بـالــحــزم والــفـــزعة لــمـــن جـــاه ونـخـــاه

 

وذراعـــه الــيــمــنـى وزيــرٍ للـــدفــاع

مــحـــمــد ولـــي العـــهد لــيـــثٍ فــي حـماه

 

شــادوا صــروح الــمـجـد والنـهضة لها

رؤيــــة وطــــن وتــضــــخ شــــريان الحــــياة

 

عــيـــنٍ عـلـى الـحـاضر وعيــنٍ للبعيد

حتــى يــكـــون الــمجـــتمع فـــي مستـــــواه

 

ابـن الـثمــانين الـوطن من بعـــد سبع

يــبــقــى علـــى مــر الــزمــن بأمــن وغــنــاه

 

ويا سـيــدي سلــمان سلــمان الحـزم

شـــوف الـــوطــن كـــثــروا حــوالـيـنـه عــداه

 

اللـــي يــجــاهــر بالـعــداوة والخــفي

مــــــــــع دورة الأيــــــام  يـــظـــهـر وش وراه

 

اضــــرب بكــفٍ مــن حــديــد وخـــلــها

نــيــران تـشـعـــلـهـا عـــلى روس الـطـــــغاه

 

وأبــشـــر بـنـا درع وحــزام ولك ســند

حــنــــا ومــا نــمــــلك فــــدا الغـــالي فــــداه

 

وجــنـودنا اللــي في الحدود مرابطين

دون الـــوطــن بـــأرواحــــهـــم صــفــوا حـماه

 

حـــريــبـهــم يبــشر بخــيــبة ويــهـــبا

مــن ذلــتـه يـلـــصق لــــسـانـه فـــي جـــمـاه

 

يا الله عـســـى المــيت لـجنات النعيم

والـحـــي يــســـعـد ويــتــحــقــق لـــه منـــــاه

 

هـذا هــو العشـق الحــقيقي واكتبوه

واللــي عشــق معشـــوقــتي يسعـــد مســاه

 

 الأستاذ حسن مصلح الأنصاري

مشرف التربوي

4 تعليق على “معشوقتي

#البرزة_تشكركم

#البرزة_تشكركم أستاذ حسن وتعتز بك وبجميع ابنائها .. وخدمة محافظتنا خليص .. ومنطقتنا مكة المكرمة .. ووطننا الغالي في جميع نواحيه واجب عظيم يجتهد جميع أهل البرزة شيب وشباب رجال ونساء في أدائه.
مبدع كعادتك يا سيف المصابيح

بسام الصحفي

ابدااااااع في الحياكة وجزالة في اللفظ صح لسانك اخوي حسن وليس بغريب منكم الجزالة والابداع والوطن يستحق اكثر شعرا ونثرا وجسدا وروحا ومالا وكل مانملك وحفظ الله الوطن حكومة وشعبا وارضا

محمد الرايقي

صح لسانك وعلا شأنك شاعرنا
الأستاذ حسن مصلح الأنصاري
نظمت في حب الوطن فأجدت
وكتبت في الولاء للوطن فتميزت
لله درك

حسن الأنصاري

غمرتموني بجميل ثنائكم
كلماتكم وسام على صدري
جزاكم الله خير الجزاء

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.