الأوفياء والمتباكون على الثقافة

جاء تأسيس اللجنة الثقافية بمحافظة خليص نتيجة لجهود مباركة من رجال أوفياء حملوا هم الثقافة في مجتمعهم – الثقافة بمفهومها الواسع – وأثمرت هذه الجهود عن موافقة النادي الأدبي الثقافي بجدة على تأسيس اللجنة الثقافية بخليص عام ١٤٢٩هـ.

وخلال ما يقارب عقدًا من الزمان نفذت اللجنة العديد من الفعاليات والبرامج المتنوعة التي شملت الكثير من الفنون الأدبية كالشعر والقصة والقراءات النقدية، وكذلك الموضوعات التثقيفية في كثير من مناحي الحياة التي تستهدف تحقيق تنمية ثقافية مجتمعية، وقد استقطبت اللجنة في فعالياتها العديد من القامات العلمية والأدبية والشعرية، فعلى سبيل المثال اشتملت فعاليات اللجنة على محاضرة للأستاذ الدكتور عبدالمحسن القحطاني رئيس النادي الأدبي الثقافي بجدة سابقًا، ومحاضرة للأستاذ الدكتور حامد الربيعي رئيس النادي الثقافي الأدبي بمكة المكرمة، ومحاضرة للأستاذ الدكتور عبدالله الزهراني أستاذ البلاغة والنقد بجامعة أم القرى، وغيرهم وهم كُثُر.

والسؤال: ألم تغرِ هذه القامات العلمية والأدبية المتباكين على الثقافة بخليص بالحضور والحضور فقط؟ كما حرصت اللجنة الثقافية بخليص على إتاحة الفرصة لمثقفي المحافظة للمشاركة في فعالياتها وقدمت لهم الدعوات تلو الدعوات، وقد شارك على سبيل المثال الدكتور حمدي القريقري في إحدى الندوات التي نظمتها اللجنة، وكذلك كانت هناك مشاركة للدكتور حفيظ المزروعي في ندوة أخرى، وقدم الدكتور مبارك المعبدي محاضرة ضمن فعاليات اللجنة، وشارك القاص محمد علي الشيخ في أمسية قصصية، وشارك العميد مشعل المغربي في أمسية شعرية، وكذلك شارك الأستاذ مفلح الصاطي في أمسية شعرية أخرى، والسؤال مرة أخرى ألم تغر هذه الأسماء وهذه الفعاليات المتباكين على الثقافة في خليص وعلى مدى ما يقارب عشر سنوات بالحضور ولو من باب تشجيع أبناء المحافظة والوقوف إلى جانبهم؟

كما أن اللجنة حرصت على تقديم العديد من الشباب لإدارة الندوات والتقديم للمحاضرات، وما ذاك إلا استشعارًا من اللجنة لدورها نحو رعاية المواهب الثقافية والدفع بهم إلى المشهد الثقافي، أضف إلى ذلك محاولة إجراء مسابقات شعرية، ولست في هذا المقام بصدد إحصاء كل الفعاليات والبرامج التي اجتهدت اللجنة في تقديمها خدمة ووفاء للثقافة في هذه المحافظة العزيزة، فأين أنتم أيها المتباكون على الثقافة في خليص؟ أين دوركم؟ أين حضوركم؟

وعلى كل حال فقد اجتهد أعضاء اللجنة وبذلوا من جهدهم ووقتهم ومالهم أيضًا الكثير عندما انشغل الآخرون بمصالحهم الخاصة ونسوا أو تناسوا ما لمجتمعهم من حق عليهم، ولا تزعم اللجنة أنها حققت ما تتطلع إليه أو يتطلع إليه أبناء المحافظة ولكن حسبها أنها اجتهدت وعملت، وللعلم أن اللجنة بادرت بطلب للنادي الأدبي مبدية رغبتها في إجراء انتخابات جديدة وإتاحة الفرصة للمثقفين الحريصين على خدمة الثقافة بمحافظة خليص للتقدم والتسجيل في عضوية الجمعية العمومية، والمشاركة في انتخابات اللجنة وأخذ دورهم في قيادة المشهد الثقافي في المحافظة، ولكن وللأسف كان الحضور ليلة الانتخابات مخيبًا للتوقعات، فلم يحضر المتباكون على الثقافة، وبإلحاح من رئيس النادي الأدبي الثقافي بجدة الدكتور عبدالله عويقل السلمي، وبعض الحضور الذين أحسنوا الظن في إخوانهم أعضاء مجلس إدارة اللجنة الحالي؛ قبل بعض الزملاء الدخول في الانتخابات ـ استشعارًا بالمسؤولية ووفاء للجنة دون تطلع لمنصب فيها أو وصاية على الثقافة ـ وحصلوا على ثقة الحضور من أعضاء الجمعية العمومية لعضوية مجلس إدارة اللجنة في دورتها القادمة.

واليوم واللجنة تتأهب للدخول في دورتها الثالثة، وبقيادتها الجديدة، وبأعضائها ترحب بكل نقد بناء ومخلص، وأبوابها مفتوحة لكل الأفكار والمقترحات والمشاركات التي من شأنها تحقيق حراك ثقافي إيجابي لمصلحة محافظتنا الحبيبة وبلادنا الغالية.

والله الموفق.

د. عبدالغني عبدالله الحميري
نائب رئيس اللجنة الثقافية بمحافظة خليص في دورتها الثانية

مقالات سابقة للكاتب

12 تعليق على “الأوفياء والمتباكون على الثقافة

ياسر الشابحي

مقال جميل من صاحب الإختصاص ممثل الجهة فهو نائب رئيس اللجنة الثقافية صاحب العلم والمعرفة والدراية والأدب الرفيع انتقى كلماته للبيان في وقت الحاجة إليه دون تجريح أو إسفاف شكرا لك يا دكتور لقد أثلجت صدري بهذا المقال وأثبت للجميع أن محافظتنا الجميلة خليص بخير واللجنة الثقافية قائمة بدورها فهاهي تجيب وترد على النقد بكل أدب وشفافية فامضوا في لجنتكم واجعلوا أفعالكم تسبق أقوالكم وكلنا سند لكم ونتطلع للمزيد من أعمالكم وفقكم الله وسدد خطاكم وشكرا لصحيفة غران هذا الإثراء الثقافي وإتاحة فرصة الكتابة للجميع

مهندس محمد الصحفي

وفقكم الله دكتور عبدالغني وانتم احد رموز اللجنه الثقافيه بخليص والوفي والمخلص لها بماشاهدته عند حضوري لملتقياتكم الثقافيه.
شرح وافي عن بعض ماقامت به اللجنه خلال دورتها الاولى والثانيه .
وكم كان اعضاء اللجنه يتمنون من مجتمع خليص دعمهم بالحضور فقط لدعم الحراك الثقافي وتشجيعهم على اقامة العديد من الامسيات الشعريه والثقافيه . بدل من الانتقادات المحبطه

حميد محمد الشابحي

في أمتي رجال ينتقدون ولا يقدمون الحلول
ينتقدون وهم عن الواقع غائبون
ينتقدون ولم يوجدوا لنا البديل
ينتقدون للإنتقاد فقط
وآخرون وجدوا للإنتقاد سلما فسلكوه

إبراهيم مهنأ

شكرا لك يادكتور عبدالغني فما أجمل ماقلت ، فأنت الرجل الذي عرفناه بحرصه على النفع وقد شاهدت حرصكم – أنت ورئيس اللجنة – لاتاحة الفرصة لمن يخدم اللجنة ولم نرغب الدخول في اللجنة الا لإصرار رئيس النادي الأدبي بجدة لاستكمال النصاب المطلوب لإتمام الانتخاب والتشكيل .
وكم هو مؤلم غياب من لديه القدرة للنفع ومحافضتنا مليئة بهم
ولعل القادم أجمل .
وزاد مقالك جمالا الكلمات الراقية التي علق بها فضيلة الشيخ ياسر الشابحي وهو صاحب اليد البيضاء في كل مشروع نافع

سعود اليهيبي

شكرا لكل من ساهم في هذه اللجنة والف شكر مخصوص لك يا دكتورنا فمن امثالكم نتعلم ونستفيد

فمثلا يقوم احدهم ببناء بيت مثلا يجد انه لو فكر في معالجة كل انتقاد سلبي لتخطيط البناية او لطريقة البناء او لاختيار الالوان وانواع المواد فانه سينتهي ببيت مسخ. وهذا ينطبق على كل ما نقوم به من اعمال وسلوكيات اذا واجهنا من لا يجيد النقد او من ينتهج النقد الهادم ديدنا وهو لا يعلم مدى تأثيره على الطرف الآخر فليس كل الناس يستطيعون التمييز بين النقد الجيد والسيء وليس كل الناس يجيدون التعامل مع النقد الهادم.

محمد الرايقي

كلمات راقية وألفاظ منتقاه
نسجت لنا مقالة غاية في الجمال والروعة
كتبت فأجدت وتميزت وعاتبت بأدب ووجهت برقي
فلك كل ود ومحبة دكتورنا الكربم

اشرف اللبدي

وفقتم وابليتم بلاء حسنا ايها اللجنة الثقافية بخليص
فأعمالكم وابداعكم وضح للجميع وضوح النهار
وقد حضر اساتذتنا من الادباء سواء من جامعة ام القرى
وجامعة الملك عبدالعزيز وشرفو خليص بحضورهم
بدعوة منكم وجهد تشكرون عليه
فجميعنا وان حضرنا لبعض هذه الندوات والمحاضرات التي بذلتم جهدا لترتيها مع الادباء.
فنحن مقصرون في الحضور
من هذه الصحيفة الموقرة ادعونفسي وجميع شباب
المحافظة حضور هذه الندوات التي تقيمها اللجنة الثقافية بخليص..
ويقوم عليها رجال بذلو وقتهم وجهدهم لنشرالثقافة الادبية في محافظتنا
فشكرا لكم جزيل الشكر

أحمد المرامحي

اختلط الأمر لدي وأصبحت لا أعرف من هو المثقف من غيره
يا قوم مالنا هكذا لا نتقبل نقدا ولا نظن بالناس خيراً.

اخشى ما أخشاه أن مقال الطياري كشف ثقافتنا على الحقيقة وفضح دعاتها.

الصحفي

فيني عبرة ودي ابكي على الثقافة
🤔🤔😢😢

أبو عبدالله

كم أنا سعيد بهذا الحراك
شكراً لمن ألقى حجراً حرك ركود الماء
ويحضرني مثل يقول : أهل الميت صبروا والمعزين كفروا :)
نائب رئيس اللجنة رده هاديء متزن لم يجرح ولم يقسو في الرد وهو المعنى بالموضوع
بينما (الفزاعة) تناهشوا وتناوشوا كاتب مقال أوصياء الثقافة بالتجريح والتشكيك ورموه بكل عئبه
فلنتعلم من الحميري لا فض فوه.

ن؛؛ص ،، ص

للأسف كلا منكم فهم الموضوع من زاوية ..فجاء الرد حسب فهمه ..
الجميع لم يضع يده على ما تحتاجه اللجنة الثقافية لتكون فاعلة اكثر …
فالمسألة ليست حصر منجزات وان كان مهم ابراز هذه المنجزات لانها تذكر فتشكر وقد تحققت بنسبة 70% تقريبا ..
الا ان الموضوع الذي يعد نقطة ارتكاز هو ..
ان اللجنة الثقافية تحتاج الى ان تكون فاعلة بنسبة 100% وهذا يتطلب التنظيم الجيد و انخراط ذوي الاختصاص الادبي والثقافي في المحافظة للعمل ضمن هذه اللجنة بدلا من تهميش دعوات اللجنة لهم ..
فكان سببا في تهافت بعض الاسماء ممن ليسوا بمستوى اللجنة الثقافية ومتطلباتها ..
مما يستلزم اصلاح الامر او ستكون اللجنة الثقافية للهاوية …

الصريح

اللجنة الثقافية التي تتبع النادي الأدبي بجدة
تسلسل هرمي لم أتمكن من استيعابه
فالأدب ليس إلا جزء من الثقافة
و المجتمع في مرحلته التطورية لعشرين ثلاثين يحتاج الثقافة و أعني الثقافة بجميع أنواعها
أقترح على اللجنة مراجعة الاسم إذا كان العمل على المحور الأدبي فقط أو تحمل أعباء هذا الاسم الثقيل كان الله في عونهم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.