بحضور 700 مشجع .. “الكوبرا” يطير بكأس بطولة مركز التحدي بخليص

حينما لا يكون هناك دعمٌ مادي ولا معنوي؛ وحينما تخالف اتجاه العامة بعدم الهرولة نحو الأنشطة التي يعتقد كثير من الناس أنها هي الجماهيرية وهي الأكثر حضورًا وتفاعلًا؛ وحينما يبتعد عنك الداعمون والرعاة؛ وحينما لا تجد حتى الأيدي العاملة التي تبني وتؤسس معك نادي رياضي؛ ثم تأتي بما لا يأتي به الآخرون، وتنجح وتنظم دورة مختلفة كليًا عن جميع الدورات بفكرتها، وبنوع نشاطها وبأهدافها، وأن تستطيع أن تجبر أكثر من 700 مشاهد على الحضور لـ اللقاء الختامي فأنت بالتأكيد صاحب إبداع وإنجاز لم يسبق له مثيل ولم يسبقك إليه أحد في تطوير رياضة غائبة عن كثير من مراكز النشاط الرياضي .

وأن تأتي وبجهود ذاتية عملية ومادية وتنظم دورة في كرة الطائرة للمرة الثانية، وتحقق نجاح وتأتي بما لا يأتي به الآخرون، وتبهر الكل، وتجمع أنشطة مختلفة فأنت الأول بلا منازع في محافظة خليص.

هذا ما فعله أبناء حسين عبدالوكيل الشيخ ، وعلى رأسهم الأستاذ حسني والأستاذ ياسر ومحمد وزكريا وحسن وبرفقتهم عبدالكريم عايش الصبحي ، أحمد حامد المزروعي ، عبدالسلام هاشم الشيخ ، بندر عاطي المزروعي ، أحمد حمد الصبحي ، حامد عايش الصبحي ،عبدالرحمن حمدان المزروعي، وليد غيث المزروعي، تركي عايش الصبحي ، طارق محمد الصبحي،الذين مثلوا “مركز التحدي” المُنظم للدورة الرمضانية في الكرة الطائرة ، واستطاعوا أن يشركوا فيها 6 فرق ضمت أبرز لاعبي المحافظة على الإطلاق، وصل إلى النهائي منها فريقا «الكوبرا» و«قرنتا».

أقيمت المباراة النهائية والحفل الختامي على شرف رئيس تحرير صحيفة غران الإلكترونية الأستاذ أحمد عناية الله الصحفي، وبحضور كل من عبدالعالي عبد الكريم المزروعي، والإعلامي وائل النجار، والممثل الفنان محمد الجبرتي ، واللاعب إسماعيل خيبري لاعب المنتخب، واللاعب رامي كردي لاعب النادي الأهلي، وبحضور تجاوز الـ 700 فردًا، ما بين مختلف الأعمار، والغريب أن من بينهم ناشئون وشباب شاركوا في تلك الأمسية الجميلة.

بدأ الاحتفال بجولة قام بها الحضور على المعرض المصاحب للبطولة، وهو عبارة عن قطع أثرية تاريخية تمثل محافظة خليص من التراث القديم، بالإضافة إلى منتجات بعض الأسر المنتجة، ثم دخل الفريقان بصورة جميلة ومرتبة إلى أرضية الملعب، وحمل أربعة من الأبناء شعار الدورة، والذي يحتوي على شعار مركز التحدي للنشاط الاجتماعي، المنظم للبطولة.

ثم بدأت المباراة التي أدارها الحكم القدير عبدالخالق الصبحى؛ حكم الدرجة الأولى، وكانت المباراة صعبة وقوية على الطرفين، حيث كانت ذات لمحات فنية عالية ابتداءً من الإرسالات وصانعي الالعاب والتحضير والضرب من ضاربي الفريقين، وكانت الأربعة الأشواط التي لُعبت  قوية ومثيرة؛ حيث استطاع فريق الكوبرا أن يفوز بالشوطين الأولين، وفاز قرنتا بالشوط الثالث، إلا أن الكوبرا استطاع أن يفوز بالشوط الرابع ليحقق كأس البطولة.

بين الأشواط كان مقدم الحفل؛ المشرف القدير الأستاذ عبدالرحيم نافع الصحبي قد أجرى العديد من اللقاءات مع الحضور لأخذ انطباعاتهم حول المباراة ، مثل الإعلامي وائل النجار، واللاعب إسماعيل خيبري، واللاعب رامي كردي،  حيث وصفا المباراة بأنها مثيرة وقوية وأن الفريقين يمتلكان مجموعة مميزة من اللاعبين، كذلك مع أحد لاعبي فريق الكوبرا وهو لاعب من ذوي الاحتياجات الخاصة، والذي ظهر مبدعًا ومميزًا للغاية مع فريقه.

وخلال  الأشواط كذلك؛ كرمت إدارة التحدي صحيفة «غران الإلكترونية» الراعي لهذه البطولة، واللاعب إسماعيل خيبري ، واللاعب رامي كردي، والإعلامي وائل النجار والفنان محمد الجبرتي.

وبعد انتهاء المباراة كان حفل التتويج والتكريم، حيث تم توزيع الجوائز الفردية ، فحصل اللاعب تامر البشري على جائزة أفضل معد ، وماجد الرايقي أفضل ضارب، ومسلم البشري أفضل لاعب استقبال ثم كرم صاحب المركز الثاني فريق قرنتا.

عقب ذلك جاء موعد تكريم البطل، فريق الكوبرا، الذي رفع لاعبوه الكأس، واحتفلوا به كثيرًا وسط حضور وبهجة كبيرين ، أُطلقت خلالها الألعاب النارية، حيث شاهد الحضور نهائي لم يشاهدوا مثله في المحافظة على مستوى كرة الطائرة، وإن كان هناك فضل فأولًا لله ثم لأبناء حسين عبدالوكيل الشيخ ورفاقهم؛ الذين عملوا باجتهادهم الخاص وبمجهودات ذاتية بحتة أبدعوا بها أيما إبداع.

فقد قدموا لأبناء محافظتهم وزملائهم وأبنائهم دورة جديرة بأن توضع على رأس البطولات في الكرة الطائرة، فشكرًا لا تكفيهم، وكلمات الثناء تعجز عن وصف ما شاهدناه من تضحيات كبيرة وضخمة طيلة أيام الدورة، إذ أتوا بإضافات سيذكرها أبناء المحافظة كثيرًا، وباسم أبناء المحافظة نتقدم لهم كثيرًا بالشكر والتقدير، وندعو الجميع إلى الوقوف بجوار مثل هذه الكوادر التي تعمل وتدفع ماديًا ومعنويًا وتنجز بلا مقابل.

 

7 تعليق على “بحضور 700 مشجع .. “الكوبرا” يطير بكأس بطولة مركز التحدي بخليص

طارق الصبحي

ماشهدته ليلة البارحة شي يثلج الصدر من ثلة قليله من شباب المحافظة للنهوض بهذا النادي اللذي اصر وابى الا ان يقف شامخا مهما تركه القريب والبعيد من داعمين سواء التنمية الاجتماعية وهيا المسؤل الاول وبعض الصحف اللتي تعتبر هيا الاساس للمحافظه للوقوف مع شبابها ابو الا ان يكونوا خير مثال للفريق المجتهد لاقامة هذا الحفل البهيج وهذه البطوله الرمضانيه الفريدة من نوعها كونها تفردت بنشاط رياضي مغاير عن الباقين وهي كرة الطائرة وايضا جانب للركن التراثي اللذي جسد لنا تاريخ الاباء والاجداد اضافةً للساريه اللتي ترفرف شامخه بشعار الوطن ومن حولها ابناء هذا النادي العظيم ،،نرجوا من وجهاء واعيان ورؤساء ان يكونوا حزاما وسندا لهذا النادي اللذي تخلو عنه اقرب من أمروا من مليكنا بنشاطات الشباب في كل مكان نرد وقفة انصاف لهم ع مجهوداتهم ودعمهم المالي اولا وليس دعما معنوي هم معنويا في اعلى توهجهم ادعموهم ماليا لترو منهم العجب وانا اعي مااقول والله الموفق وهادي السبيل

مركز التسامح

ماشاءالله تبارك الله
جميل جدا مشاهدته في التقرير وحقيقة يستحق الشكر والتقدير
ل جميع العاملين الذين ساهموا في التفكير في هذا النشاط والغريب
عدم دعم مثل هذه الانشطه من الجهات المعنية أو المؤسسات
والشركات التجاريه. ونحن في مركز التسامح بحي المغاربه
نتمنى المشاركه في النسخة القادمة إن شاء الله.

صبحي المعبدي

شكرا للجميع بيض الله وجه من شارك

خالد المغربي

للاسف دورات مثل هذه جميلة ولكي تبقى وتدوم وتنظم بشكل اقوى لا بد من دعم ..الدوائر الحكومية لماذا لا تدعم من المحافظ يجب ان يشجع مثل هذه الدورات الموسمية اصحاب المشاريع التجارية في المحافظة لابد يكون لهم دور فعال …

ابو خالد

شكرا للقائمين على هذا النشاط الرياضي ، الذي أسعد جميع الشباب المشاركين والمتفرجين ، ونتمنى استمراره ودعمه من قبل لجنة التنمية الاجتماعية ..

عبدالرحيم الصبحي ـ أبو أوس

تقرير جسد الواقع كما ينبغي وستظل عواطفنا الجياشة تلتهب ثم تنطفي مع مرور الأيام هذا المركز يشرف عليه التنمية الاجتماعية وهي المسؤول الأول والأخير عن دعمه وتطوره وهي المعنية بالرد على جميع الأسئلة .
ولكن ما شاهدنا في ختام الدورة الثانية لنادي التحدي وتشرف بالمساهمة معهم في تقديم فقرات الاحتفال يجعلنا نشكر كل من وقف خلف هذا الإنجاز المشهود و البذل اللامحدود . ونسأل الله العظيم أن يجعل ما قدم في موازين الحسنات .

زكريا الشيخ

كل الشكر لمن ساهم معنا في هذا الدوره الحبيه الشبابيه ولو بفكره كنتم لنا خير عون ، ولا انسى شكر القائمين على الافرقه على تعاملهم واخلاقهم العاليه .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.